اهلا بيك اخى العزيز
نصلى ان يستخدم الرب هذا المنتدى لمجده ولبركة حياتك
نرحب بك عضو فى المنتدى معنا فرجاء التسجيل


الموضوعات والدراسات الكتابية والروحية التى تقدم بكنيسة الايمان بمنهرى وموضوعات اخرى
 
الرئيسيةالتسجيلاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول
القس هانى كرم راعى الكنيسة

المواضيع الأخيرة
» دراسة رسالة افسس ـ المقدمة
الثلاثاء 8 يناير 2013 - 10:34 من طرف القس هانى كرم

» شخصية يوشيا
الخميس 22 نوفمبر 2012 - 13:40 من طرف القس هانى كرم

» مسابقة فى سفر صموئيل الثانى
السبت 20 أكتوبر 2012 - 6:45 من طرف د عجايبى لطفى

» كيف نطور اجتماع الشباب
الخميس 23 أغسطس 2012 - 8:07 من طرف القس هانى كرم

» مسابقة فى سفر صموئيل الاول
الجمعة 17 أغسطس 2012 - 15:35 من طرف القس هانى كرم

» تابع رموز الروح القدس
الأربعاء 15 أغسطس 2012 - 16:22 من طرف القس هانى كرم

» حجمه صغير...أثره رهيب
الأربعاء 8 أغسطس 2012 - 4:02 من طرف القس هانى كرم

» ساعة لقلبك وساعة لربك
الأربعاء 8 أغسطس 2012 - 3:56 من طرف القس هانى كرم

» مسابقة في سفر راعوث
الثلاثاء 7 أغسطس 2012 - 15:56 من طرف القس هانى كرم

» رموز الروح القدس( اولا الزيت )
الثلاثاء 7 أغسطس 2012 - 5:59 من طرف القس هانى كرم

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 مقدمة الرسالة إلى مؤمني أفسس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القس هانى كرم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 360
تاريخ التسجيل : 11/04/2011
الموقع : المنتدى الرسمى لكنيسة الايمان بمنهرى

مُساهمةموضوع: مقدمة الرسالة إلى مؤمني أفسس   الإثنين 18 أبريل 2011 - 1:10


الرسالة إلى مؤمني أفسس
بيانات أساسية :
الغرض :
تقوية المؤمن فى أفسس فى إيمانهم المسيحي بتوضيح طبيعة الكنيسة ،جسد المسيح وغرضها .
الكاتب
الرسول بولس
المرسل إليهم
الكنيسة فى أفسس والمؤمنين فى كل مكان .
تاريخ كتابتها
حوالي سنة 60 ميلادية من رومية في أثناء إقامة بولس في السجن هناك .
إطارها
لم تكتب الرسالة لمواجهة أي هرطقة أو مشكلة فى الكنائس ، وقد أرسلت تيخيكس لتقوية وتشجيع الكنائس فى تلك المنطقة .
كان الرسول بولس قد صرف هناك ثلاث سنوات ، فقد كانت كنيسة قريبة جداً من قلب الرسول بولس ، وقد أجتمع بولس مع شيوخ أفسس لآخر مرة ميليتس (أع20: 17-38) اجتماعاً خيم عليه الحزن لأنه كان سيفارقهم فراقاً نهائياً . ولعدم الإشارة إلى أسماء أو مشاكل معينة فى كنيسة أفسس ولعدم ورود عبارة "فى أفسس" (1:1) فى أقدم المخطوطات ، فربما قصد الرسول بولس أن تكون رسالة لجميع كنائس المنطقة .
الآية الأساسية
جسد واحد وروح واحد كما دعيتم أيضاً فى رجاء دعوتكم الواحد (4:4)
الشخصيات الرئيسية
بولس و تيخيكس
ملامح خاصة
تذكر تشبيهات عديدة للكنيسة : جسد ، هيكل ، سر ، إنسان جديد ، عروس ، جندى . ولقد أصبحت هذه الرسالة رسالة عامة وزعت على كثير من الكنائس فى العصر الرسولى .
مجمل الرسالة
(1) الوحدة فى المسيح
(1: 1 - 3: 21)
(2) الوحدة فى الكنيسة
(4: 1 – 6: 24)
يشرح الرسول بولس فى هذه الرسالة الأشياء العجيبة التى نلناها بواسطة المسيح ويتكلم عن الكنيسة كجسد ، وهيكل وعروس و جندى . وكل هذه تمثل وحدة الهدف ، وتبين كيف أن كل عضو هو جزء يجب أن يعمل فى توافق مع جميع الأجزاء . فيجب علينا أن نعمل على استئصال كل اغتياب ونميمة ونقد وحسد وغضب ومرارة ، لأن هذه جميعها عوائق في طريق الوحدة فى الكنيسة .
تجتمع كنائسنا اليوم . بعديد من الصور والأشكال : فى اجتماعات سرية فى المنازل ، فى اجتماعات فى الهواء الطلق ، فى الساحات ، خدمات عبادة تضم الآلاف فى أماكن العبادة . كما يجلس عدد غفير خارج القاعة يشاهد دائرة التلفاز المغلقة . وتختلف المبانى ، ولكن الكنيسة لا تنحصر داخل أربعة جدران . فكنيسة المسيح هى "شعب" ، شعبه من كل أمة ، والذين يحبون المسيح ويلتزمون بخدمته .
بدأ عصر الكنيسة فى يوم الخمسين (أع 2) ، وقد ولدت الكنيسة فى أورشليم ولكنها سرعان ما انتشرت عن طريق خدمة الرسل والمؤمنين الأوائل . وقد أضرمت الاضطهادات شعلة الإنجيل فامتدت إلى الكثير من المدن والأمم . وقام الرسول بولس ورفقاؤه بثلاث رحلات جريئة ، وأسسوا كنائس محلية فى العديد من مدن الأمم . وكانت الكنيسة فى أفسس من أبرز تلك الكنائس ، وقد تأسست عام 53 م فى رحلة عودة الرسول بولس إلى أورشليم ، ولكنه عاد إليها بعد ذلك بسنة فى رحلته الكرازية الثالثة ، ومكث هناك نحو ثلاث سنوات كارزاً ومعلماً بقوة وفاعلية عظيمة (أع 19: 1-20) . وفى مرة أخرى ، التقى بشيوخ أفسس ، كما أرسل تيموثاوس لتعليمهم ورشادهم (1تى1: 3).
وبعد ذلك ببضع سنوات ، ذهب الرسول بولس أسيراً ص إلى روما . وهناك زاره مبعوثون من كنائس مختلفة . كان من بينهم تيخيكس من الكنيسة فى أفسس ، فكتب الرسول بولس هذه الرسالة للكنيسة وأرسلها مع تخيكس . وهو لم يكتبها لمواجهة هرطقة أو معالجة مشكلة معينة ، لكنه كتبها لتشجيعهم . وفيها وصف الرسول بولس طبيعة الكنيسة وصورتها ، ويحث المؤمنين على القيام بوظيفتهم فى الجسد الحى للمسيح على الأرض .
بعد تحيات حارة (1:1،2) يؤكد الرسول طبيعة الكنيسة : هذه الحقيقة المجيدة وهى أن المؤمنين بالمسيح قد غمرهم الله برحمته (1: 3-Cool ، وقد اختارهم للمجد (1: 9-12) ، وختمهم بالروح القدس (1: 13،14) ، وملأهم بقوته (1: 15-23) ، وحررهم من لعنة الخطية عبوديتها (2: 1-10) ، وقربهم إلى الله (2: 11-19) . وكجزء من بيت الله أصبحنا فى صف واحد مع الأنبياء والرسل ، من اليهود والأمم ، بل مع المسيح نفسه (2: 20 – 3: 11) . وبمشاعر فياضة ، يذكر كل ما عمله الله ، ويحثهم على أن يعيشوا ملتصقين بالمسيح فتتفجر فيهم ينابيع الشكر والتسبيح (3: 12 – 21) .
ثم يتحول الرسول لشرح التطبيقات العملية لكوننا جسد المسيح ، الكنيسة ، فيجب أن يكون المؤمنون وحدة واحدة فى تكريسهم للمسيح ، واستخدامهم للمواهب الروحية (4: 1-16) ، ويجب أن يكونوا على أرفع مستوى أخلاقى (4: 17- 6: 9) ، وهذا يعنى بالنسبة للفرد ، رفض كل الممارسات الوثنية (4: 17– 5: 20) ، وبالنسبة للعائلة الخضوع والمحبة المتبادلة (5: 21 – 6: 9) . ثم يذكرهم الرسول بولس بأن الكنيسة معركة مستمرة مع قوات الظلمة وأن عليهم استخدام كل سلاح روحى فى خدمتهم (6: 10-17) . ثم يختم بطلب صلواتهم لأجله ، وإرسال تيخيكس لهم ثم إبلاغهم تحيات وبركته (6: 18 – 24) .
ولا شك فى أنك عندما تقرأ هذا الوصف الرائع للكنيسة ، لابد أن تشكر الله لهذا التنوع والوحدة فى العائلة الواحدة ، عائلة الله ، وتصلى لأجل إخوتك وأخواتك فى كل العالم ، وأن تلتصق بالذين معك فى الكنيسة المحلية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://faith.afdalmontada.net
 
مقدمة الرسالة إلى مؤمني أفسس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الدراسات الكتابية :: دراسات الكتاب المقدس-
انتقل الى: