اهلا بيك اخى العزيز
نصلى ان يستخدم الرب هذا المنتدى لمجده ولبركة حياتك
نرحب بك عضو فى المنتدى معنا فرجاء التسجيل


الموضوعات والدراسات الكتابية والروحية التى تقدم بكنيسة الايمان بمنهرى وموضوعات اخرى
 
الرئيسيةالتسجيلاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول
القس هانى كرم راعى الكنيسة

المواضيع الأخيرة
» دراسة رسالة افسس ـ المقدمة
الثلاثاء 8 يناير 2013 - 10:34 من طرف القس هانى كرم

» شخصية يوشيا
الخميس 22 نوفمبر 2012 - 13:40 من طرف القس هانى كرم

» مسابقة فى سفر صموئيل الثانى
السبت 20 أكتوبر 2012 - 6:45 من طرف د عجايبى لطفى

» كيف نطور اجتماع الشباب
الخميس 23 أغسطس 2012 - 8:07 من طرف القس هانى كرم

» مسابقة فى سفر صموئيل الاول
الجمعة 17 أغسطس 2012 - 15:35 من طرف القس هانى كرم

» تابع رموز الروح القدس
الأربعاء 15 أغسطس 2012 - 16:22 من طرف القس هانى كرم

» حجمه صغير...أثره رهيب
الأربعاء 8 أغسطس 2012 - 4:02 من طرف القس هانى كرم

» ساعة لقلبك وساعة لربك
الأربعاء 8 أغسطس 2012 - 3:56 من طرف القس هانى كرم

» مسابقة في سفر راعوث
الثلاثاء 7 أغسطس 2012 - 15:56 من طرف القس هانى كرم

» رموز الروح القدس( اولا الزيت )
الثلاثاء 7 أغسطس 2012 - 5:59 من طرف القس هانى كرم

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 لكل أب وأم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القس هانى كرم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 360
تاريخ التسجيل : 11/04/2011
الموقع : المنتدى الرسمى لكنيسة الايمان بمنهرى

مُساهمةموضوع: لكل أب وأم   السبت 16 أبريل 2011 - 15:19

لكل أب وأم
زهرة من أجمل الزهور، أُصيبت بمرض مميت. ولأنها حادة الذكاء، أدركت أن مرضها خطير، ليس له شفاء، ولن ينفع معه طب أو دواء. ومن خلال كميات الأدوية التي كانت تتناولها، وتعليقات الأطباء التي كانت تسمعها، فهمت أن وقت رحيلها من الدنيا قد حان. وتذكرت يوم أن مات العجوز جدها، حيث حملته سيارة في رحلة اكتنفها الغموض، ولم يعد العجوز من يومها. وجال بخاطر الصغيرة سؤال استولى على مشاعرها وكيانها، لم تجد إجابة له في كتاب حياتها الصغير رغم ما اكتسبته من خبرات مدرسية، ولا من خلال رحلاتها الكثيرة خارجية كانت أو داخلية، جوية كانت أو بحرية، مع أسرتها المرفهة الغنية، والسؤال هو:
أين ذهب جدها العجوز؟ وكيف حاله الآن؟ وهل سيعود في يوم من الأيام؟ وأين سأذهب أنا عندما أموت؟
وحدث ذات ليلة، وبعد أن أفاقت من غيبوبة داهمتها، فتحت عينيها، وكان إلى جوارها أبواها، انفجرت الصبية في بكاء هستيري عنيف، وكلما حاولا تهدئتها، ازدادت نحيباً وصراخاً، ولما هدأت، سألوها عن سر بكائها، أجابت: "رأيت كابوساً مزعجاً وكأني أمر في نفق طويل ومظلم وضيق، آه.. إني أختنق".
ثم نظرت لأبيها، نظرة تحمل معاني الحزن والأسى، وبعينين غائرتين صغيرتين، وكأنهما تنظران إلى بعيد قالت لأبيها: "أنا زعلانة منك يا دادي"..
فانزعج الأب وهو غير مصدق قائلاً: "أنا يا نور عين دادي.. وأنا الذي لم أقصر معك في شيء، فأنا علمتك في أرقى المدارس الأجنبية، ودربتك عند أشهر أساتذة الموسيقى والرقص، والسباحة والفروسية، ودفعت لك آلاف الدولارات اشتراكات النوادي والألعاب الرياضية". وأكملت الأم قائلة: "أما عن ملابسك فهي أشيك الملابس الأوروبية، وعلى أحدث خطوط الأزياء العالمية".
وقبل أن تخوض الأم في حديث طويل عن طعامها وشرابها وألعابها، صرخت الفتاة وهي تقول: "أرجوكم.. كفوا.. لقد كان اهتمامكم بالخارج فقط، لكن ماذا فعلتم لنفسي وروحي؟ يا بابا أنا باموت ومش عارفة أين سأذهب بعد أن أموت؟ ومن يعبر بي ذلك النفق الضيق المظلم؟ لقد انصب اهتمامكم على أكلي ولبسي وجسدي وحاضري، لكن ماذا عن نفسي وروحي ومستقبلي؟"
فأجاب الأب: "لا يا بُنيتي هذا لم أنساه أبداً بل عملت حسابه أيضاً.. لا تخافي". ثم قام وأحضر أوراقاً وهو يشعل سيجاراً، قائلاً: "هذا الذي سوف يضمن لك مستقبلك: مليون دولار باسمك".
فصرخت الفتاة وهي تقول: "فلتذهب المليون دولار لمن يرحمني من العذاب والنار، ويجيب حيرتي، ويفك غوامض أسئلتي: أنا راحلة! لكن إلى أين؟ ومع من؟ وكيف أعبر النفق المظلم وحدي؟".
ولأول مرة يشعر الأب بالعجز، وعدم قدرته أن يفعل لابنته شيئاً، رغم أنه ذكي جداً في أمور الدنيا ورجل أعمال ناجح من الطراز الأول، وعنده الكثير من الأصحاب الأغنياء والمشهورين. ساد الغرفة صمت شديد، وبعدها دخلت الفتاة في نوبة أخرى لم تستفق بعدها أبداً!
عزيزي الآب وعزيزتي الأم بدون تعليق اطرح سؤالي ..
ما الذي نعلمه نحن لأولادنا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://faith.afdalmontada.net
 
لكل أب وأم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الطفل والشاب والاسرة :: موضوعات عن الاسرة-
انتقل الى: